محمود العسيلى عن مطربى المهرجانات: ليه منقننش الأوضاع..بدل ما ندبح جيل كامل

صحافة نت الجديد - أخبار ثقافية وفنية : انتقد المطرب محمود العسيلى، قرار وقف مطربى المهرجانات، مطالبا بضرورة توفيق أوضاعهم من خلال رقابة عادلة ومضبوطة على المحتوى بدلا من دبح جيلا كاملا.

  

وكتب محمود العسيلى، عبر حسابه على تويتر:" يعني ايه إن احنا ممكن في سنة٢٠٢٠ نمنع نوع كامل من المزيكا و لا وايه اكتر نوع مزيكا مسموع في الشارع المصري ،، ليه منقننش الأوضاع و البلد تكسب منهم فلوس و هما يعمله فلوس و يبقى في رقابة عادلة و مظبوطة على المحتوى بدل ما ندبح جيل كامل فيهم ناس موهوبين بجد و ان كانوا قلة".

محمود العسيلى

ورد العسيلى على أحد المغردين يطالب بمنع المهرجانات بسبب عدم توافقها مع الذوق العام، قائلاً:" بالأرقام والانتشار احنا اللي مش متوافقين مع الذوق العام".

يشار إلى أن نقيب الموسيقيين هاني شاكر أصدر تنبيها مهما على كل المنشآت السياحية والبواخر النيلية والملاهى الليلية والكافيهات بعدم التعامل مع مطربي المهرجانات.

وكان النقيب أصدر بيانا جاء فيه إنه فى إطار الجدل المجتمعى الحاصل على الساحة المصرية ووجود شبه اتفاق بين كل طوائف المجتمع على الحالة السيئة التى باتت تهدد الفن والثقافة العامة بسبب ما يسمى بأغانى المهرجانات، والتى هى نوع من أنواع موسيقى وإيقاعات الزار وكلمات موحية ترسخ لعادات وإيحاءات غير أخلاقية فى كثيرٍ منها، وقد أفرزت هذه المهرجانات ما يسمى بـ"مستمعى الغريزة"، وأصبح مؤدى المهرجان هو الأب الشرعى لهذا الانحدار الفنى والأخلاقى، وقد أغرت حالة التردى هذه بعض نجوم السينما فى المساهمة الفعالة والقوية فى هذا الإسفاف.

فن - محمود العسيلى عن مطربى المهرجانات ليه منقننش الأوضاع بدل ما ندبح جيل كامل

وأوضح نقيب المهن الموسيقية، أن شروط عضوية أو تصاريح النقابة بالغناء ليست قوامها صلاحية الصوت فقط، ولكن أيضًا هناك شروطًا عامة يتوجب أن تتوافر فى طالب العضوية أو التصريح، وهى الالتزام بالقيم العليا للمجتمع والعرف الأخلاقى واختيار الكلمات التى لا تحض على رزيلة أو عادات سيئة، وأن لجنة اختبار الأصوات مجرد مرحلة أولى، ثم ينعقد المجلس للنظر فى باقى الشروط.

 

 

 

 

 

 

صحافة نت الجديد (صحافة نت مصر ) : محمود العسيلى عن مطربى المهرجانات: ليه منقننش الأوضاع..بدل ما ندبح جيل كامل ( اليوم السابع )

نشر بتاريخ : الثلاثاء 2020/02/18 الساعة 11:57 م